X
    Categories: اطفال

تغذية الطفل

mohammed:

 

تغذية الطفل ,ضرورية و هامة من اجل الحفاظ على صحته، نقدم لكم موضوع شامل عن تغذية الطفل بشكل عام و تغذية الطفل في الشهر الرابع و الشهر السادس و الشهر الثامن و الشهر العاشر.

تغذية الطفل

تغذية الطفل:

إن الأمومة شعور عظيم يلتف حوله كل الإهتمام والعناية بالطفل القادم وضيف العائلة الجديد، لذا من الطبيعي أن تبحث الأم عن كل ما يُعنى بطفلها وصحته وغذائه.

ولأن غذاء الطفل هو مصدر صحته الأول فلا بدّ لها أن تتعرف على بعض الألويات والنصائح التي تساعدها في العناية بغذاء طفلها الرضيع لتتعرف على كيفية التعامل معه.

اهم النصائح لتغذية الطفل الرضيع، والتي يتوجب على كل أم الإلمام بها لضمان غذاء متكامل وسليم لطفلها.

نصائح لتغذية الطفل الرضيع:

– إذا أصبح طفلكِ في سنٍ يسمح له بتناول بعض الوجبات، عليكِ أن تعطيه هذه الوجبات قبل وقت الرضاعة حتى يتقبلها ويتناولها.

– عند تقديم الطعام للطفل أول مرة، عليكِ أن تصبري عليه فمن الطبيعي أن لا يُبدي إقبالاً شديداً عليه لكنه سيتعود فيما بعد، لذا قدميه بكميات قليلة.

– عند بداية إعطاء الطفل وجبات طعام خفيفة يُفضّل بأن يستمر بتناول الوجبة ذاتها وذات المكونات من 5 إلى 7 أيام حتى يتقبل طعمها، ومن ثمّ بإمكانكِ إضافة وجبة أخرى أو تغيرها.

– عند بلوغ الطفل عامه الأول تكون شهيته للطعام أقل، لذا لا تقلقي لأنه أمرٌ طبيعيٌ بسبب التغيرات التي تحدث في مثل هذا العمر من ظهور الأسنان أو الحبو أو حتى المشي واللعب وغيرها.

– بالنسبة للرضاعة الطبيعية فهي مهمة وتبقى الوجبة المفضلة لدى الأطفال خاصةً عند فترة النوم، لذا إستمري عليها حتى نهاية العام الثاني.

– لا تحدّدي أوقات معينة للرضاعة الطبيعة أو الصناعية لطفلكِ، لأن غذاءه الرئيسي في هذه المرحلة يعتمد على الوجبات اليومية من الطعام المخصص له.

– لبكاء الطفل عدّة اسباب وعليكِ ألا تتوقعي بأن الجوع هو السبب الدائم أو الوحيد، لذا عليكِ تفقد طفلكِ فقد تجدينه يعاني من المغص أو بحاجة إلى تغيير الحفاظ أو غيرها من الأسباب.

– يجب الحرص على نوعية الطعام التي تقدمينها لطفلكِ، ويحبّذ تقديم الوجبات قليلة السعرات الحرارية لتفادي السمنة المبكرة فيما بعد.

– إذا كان لدى الطفل أي نوع من أنواع الحساسية، وخاصةً حساسية الجلد يجب أن يُؤخر تناولهم للطعام بعد استشارة الطبيب المختص.

هذه هي أهم نصائح لتغذية الطفل الرضيع وضمان غذاء كامل ومناسب له، لذا كوني سيدتي على دراية بها ولا تنسي استشارة الطبيب الخاص بطفلكِ دائماً.

تغذية الطفل في الشهر الرابع:

يبدأ الطفل في الشهر الرابع من عمره مرحلة جديدة تتميز بعدة أمور منها أنه:

– يتحكم برأسه وبحركة ذراعيه

-يحاول التقاط ومسك الأشياء

– يمكن أن يجلس بمساعدة أحدهم في بعض الأحيان وهذا ليس قاعدة لجميع الأطفال إذ قد يتأخر جلوس بعضهم إلى الشهر السادس وهو أمر طبيعي.

أما عن تغذية الطفل في الشهر الرابع فهي رضاعة طبيعية مطلقة ويجب عدم إعطاء الطفل أي نوع من الأغذية الصلبة أو السائلة بإستثناء الحليب (وبعض الأعشاب الخفيفة كاليانسون تحت إشراف الطبيب) وذلك حتى الشهر السادس أو الخامس عند بعض الأخصائيين.

هناك بعض النقاط الهامة التي يجب على الأم معرفتها فيما يتعلق بفوائد الرضاعة الطبيعية للطفل وهي:

– الرضاعة الطبيعية لا يعادلها أي حليب مصنع ولا يمكن حصر أهميتها لكل من الأم والطفل.

– تبدأ عملية الرضاعة الطبيعية بعد الولادة مباشرة حيث يتكون اللبا الذي يعزز المناعة في جسم الطفل.

– أفضل وسيلة لإنتاج الحليب هي الرضاعة نفسها بالإضافة إلى التغذية الصحية والمتوازنة وشرب كميات وافرة من السوائل وخاصة الماء.

– إعطاء الطفل الحليب الصناعي بجانب حليب الأم كطريقة مساعدة لتغذية الطفل في الشهر الرابع يجب أن يتم تحت إشراف الطبيب المختص.

عزيزتي الأم، تقيدي بقواعد تغذية الطفل في الشهر الرابع ولا تستجيبي لضغط الأهل والأصدقاء في إتباع بعض العادات والممارسات الشعبية والتي غالباً ما تضر بحصتك طفلك.

تغذية الطفل في الشهر السادس:

الطفل في الشهر السادس من عمره يمكنه الإلتفات إلى مصدر الصوت ووضع أطعمة صلبة في فمه وقضمها.

كما يبدأ بالتنسنين ولذلك فهو بحاجة إلى تغذية خاصة لمواجهة متطلبات النمو والتطور التي يشهدها.

أهم قواعد تغذية الطفل في الشهر السادس:

– يجب الإستمرار في الرضاعة الطبيعية كجزء أساسي من تغذية الطفل في الشهر السادس.

– يمكن إعطاء الطفل الحبوب المطحونة كالأرز والقمح.

– عرض الفواكه المهروسة كالتفاح والموز مع البرتقال أو الحليب على الطفل بجانب الخضار المهروسة التي بدأنا بها مثل الكوسا والجزر والبطاطا.

– اللبن والبسكويت الخاص بالأطفال أغذية يمكن تناولها في هذا العمر.

– من الضروري عرض الماء على الطفل بعد كل وجبة.

عزيزتي، تذكري أن تغذية الطفل في الشهر السادس مرحلة هامة إذ يجب أن تنوعي في الوجبات اليومية بين الخضار والفواكه والحبوب بالإضافة للرضاعة الطبيعية.

تغذية الطفل في الشهر الثامن:

في الشهر الثامن يبدأ الطفل بالتعود على الأطعمة المختلفة ولكن هذا لا يعني أن جميع الأطعمة يسمح بتناولها،.

 قواعد خاصة لتغذية الطفل في الشهر الثامن:

– يجب تقسيم وجبات الأغذية الصلبة ثلاث مرات يومياً: مرة وقت الفطور ومرة وقت الغداء ومرة وقت العشاء.

– إعطاء حليب الأم أو الحليب المخصص للأطفال بين الوجبات وبمعدل 3-6 مرات يومياً بالقدر الذي يحتاجه الطفل.

– يجب إضافة المزيد من أنواع الخضار بالإضافة للأنواع التي تقدم في الأشهر الأولى حتى يتعود الطفل على الأطعمة المختلفة وليس على طعم واحد فقط مثل:

القرنبيط والبازلاء والفاصوليا الخضراء والبصل، أما الطماطم تعطى بكمية قليلة ولا يجوز تناولها نيئة لأنها قد تسبب التحسس ويجب أن تكون جميع الخضار مطبوخة جيداً ومهروسة.

– أنواع الفواكه التي يمكن إضافتها أثناء تغذية الطفل في الشهر الثامن: الدراق والإجاص مقشرة ومهروسة أو مفرومة ناعم جداً.

– يمكن البدء بإعطاء الطفل لحم الدجاج المطهو والمفروم في هذا العمر أما اللحم الأحمر فيتم تأجيله لعمر العشر شهور.

– يمكن إعطاء الطفل صفار البيض فقط ويجب أن يكون طرياً وليس نيئاً إبتداءاً من الشهر السابع.

– عدم إضافة الملح أو السكر لطعام الأطفال ليتقبل الطفل الطعام على نكهته الأصلية.

عزيزتي، تقيدي بقواعد تغذية الطفل في الشهر الثامن لينعم طفلك بتغذية وصحة جيدة.

تغذية الطفل في الشهر العاشر:

تتميز هذه المرحلة من عمر الطفل

1-بكونه أكثر حركة واستكشافاً ووصولاً للأشياء.

2-كما يحاول تقليد الكلمات التي يتلفظها الآخرون ويساعد نفسه بالوقوف أو المشي بمفرده.

قواعد بسيطة لتغذية الطفل في الشهر العاشر :

– تقسيم وجبات الأغذية الصلبة ثلاث مرات يومياً:

1- مرة وقت الفطور

2- مرة وقت الغداء

3- مرة وقت العشاء مع زيادة الكمية لتتناسب مع عمر الطفل واحتياجاته

– التركيز على حليب الأم أو الحليب المخصص للأطفال بين الوجبات وبمعدل 3-6 مرات يومياً ويجب زيادة كمية الحليب الصناعي حسب الإرشادات المذكورة.

– يجب تقديم الخضار بعد طبخه ونضجه تماماً ويمكن الإستغناء عن الهرس بالخلاط وهرسه بالملعقة أو تقديمه كما هو.

– يمكن إضافة المزيد من أنواع الفواكه التي يسهل قضمها بدون هرس مع ضرورة تقشيرها قبل تقديمها.

– من القواعد المهمة في تغذية الطفل في الشهر العاشرهي

1-البدء بإعطاء الطفل اللحم الأحمر الخالي تماماً من الدهن بجانب الدجاج المطهو والمفروم

2- إعطاء البيضة كاملة والكبد.

– يمكن تقديم الأرز والمعكرونة والبطاطا والمهلبيات والكسترد.

– يمكن إطعام الشوكولاته للطفل في هذه المرحلة مع ضرورة اختيار الأنواع الجيدة التي تقل فيها كمية السكر.

– يجب عدم إضافة الملح لطعام الأطفال وكذلك السكر فقد أثبتت العديد من الدراسات ضررهما على صحة الطفل.

كوني الأفضل وإتبعي قواعد تغذية الطفل في الشهر العاشر وجميع مراحل عمر الطفل.

ملخص تغذية الطفل :

قدمنا لكم مقالة  عن تغذية الطفل بشكل عام و تغذية الطفل في الشهر الرابع و السادس و الثامن و العاشر.